كليه الزراعة بجامعة الخرطوم


    مجلس أساتذة جامعة الخرطوم يناقش الأحداث التي عايشتها جامعة الخرطوم مؤخراً، و يدعم قرار مجلس العمداء

    شاطر

    رياض خليل عبدالرحمن
    .:: زراعي جديد ::.
    .:: زراعي جديد ::.

    المساهمات : 6
    تاريخ التسجيل : 19/01/2012
    العمر : 23
    الموقع : أم درمان / الصالحة

    مجلس أساتذة جامعة الخرطوم يناقش الأحداث التي عايشتها جامعة الخرطوم مؤخراً، و يدعم قرار مجلس العمداء

    مُساهمة من طرف رياض خليل عبدالرحمن في الخميس يناير 19, 2012 3:36 pm

    مجلس أساتذة جامعة الخرطوم يناقش الأحداث التي عايشتها جامعة الخرطوم مؤخراً، و يدعم قرار مجلس العمداء

    استمع مجلس أساتذة جامعة الخرطوم في جلسة انعقاده رقم( 379( يوم الثلاثاء 17 يناير 2012- وضمن أجندته المُجازة وأعماله المُعلنة - استمع إلى تنوير من إدارة الجامعة حول الأحداث التي عايشتها جامعة الخرطوم مُؤخراً ، والتي أفضت إلى تعليق الدراسة الى أجل غير مسمى بناءً على قرار مجلس العمداء .

    اجتماع مجلس الأساتذة – والذي امتد من الساعة11 صباحا حتى الساعة 5 مساءً - تلقى التنويرَ المتضمِن سرداً تقريريا ً مفصلاً لمجريات الأحداث وتطوراتها وجوانبها المختلفة ، والجهود التي قامت بها إدارة الجامعة ووحداتها المختلفة والمعنية للتعامل مع الأحداث وتداركها وتقييم تبعاتها ، والوسائل والقنوات المختلفة التي اعتمدتها الجامعة لإدارة الأزمة ، والوقوف على الأسباب والمآلات، حيث أوضح التنوير أنّ الجامعة قد بلورت مواقفها من الأحداث ضمن بياناتها الرسمية المنشورة في الوسائط المختلفة ، وآخرُها بيان مجلس عمداء جامعة الخرطوم ، الذي أعقبه بيان مجلس جامعة الخرطوم ، وبيَّن التنوير المساعي الإجرائية الراهنة التي تعتمدها الجامعة للتسريع باستئناف النشاط والاستقرارالأكاديمي ، حيث اعتمدت الجامعة نهج الحوار بشفافية وذهنية منفتحة مع أبنائها الطلاب عبر قنوات الإعلام الجديد ،والشبكات الإجتماعية على الويب ، وأجرت الجامعة اتصالات رسمية مكثفة ومتواصلة مع الجهات ذات التماس بأحداث جامعة الخرطوم ،وحرصت بأولوية قصوى و ميدانيا على حل مشاكل الطلاب الموقوفين والمعتقلين على هامش الأحداث الأخيرة، كما كوّنت الجامعة لجنةً موسعةً للنظر في اعادة تكوين اتحاد الطلاب ، وانخرطت في لقاءات مشتركة مع صندوق دعم الطلاب لمناقشة بعض الجوانب الأساسية المرتبطة بداخليات الطلاب، وأكد التنوير أيضا الوقوف على الثغرات السلبية بالبيئة الجامعية والتي لعبت دورها كمؤثرات على حجم المشكلة وتداخلها مثل الحرسو تأمين جامعةالخرطوم ، وضبط بواباتها ، وفقر النشاطات اللاصفية ، وتقنين حرية النشاطات السياسية الحزبية بالحرم الجامعي ، وتفعيل قنوات التواصل والإعلام بين الجامعة وجمهوريْها الداخلي والخارجي ..الخ ، وأشار التنوير إلى كون مجالس الكليات بالجامعة تنخرط حاليا في سلسلة من الانعقادات لرفع رؤاها ومقترحاتها العملية لكيفية التسريع باستئناف الدراسة إجرائيا مستصحبين آراء الطلاب واتجاهاتهم ما أمكن .
    من جانبه أمّن مجلس أساتذة جامعة الخرطوم على موقف الجامعة ، وقرار مجلس العمداء بتعليق الدراسة ، وأكد المجلس أنه يتبنى ما ورد في بيان مجلس العمداء من التأكيد التام على عدم معرفة الجامعة مسبقا بدخول الشرطة للحرم الجامعي وعدم وجود أي تنسيق أو إذن مسبق ، كما أمّن المجلس وتبنى إدانة سلوك الشرطة مع الطلاب ، وإدانة سلوك الطلاب الذين إعترضوا سير الامتحانات ومزقوا أوراقها ، كما تداول المجلس باستفاضة آراء ووجهات نظر وتوجهات السادة الأعضاء في سياق التعامل مع الوضع الراهن ، وحفظ حقوق طلاب جامعة الخرطوم ، ومنع تكرار ما حدث ، وتقصي الحقائق والنظر في التعويضات ، مع التأكيد على الإبقاء على منافذ الحوار والتواصل الفاعل بين الأسرة الجامعية ، ومحورية طلاب الجامعة .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 2:50 am